القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انا والشيطان الجزء الثامن

رواية انا والشيطان الجزء الثامن



 خمس شهور من العلاج بالمستشفى عشان أقدر امشي على اجريا، طبعا مكنتش لوحدي، كان معايا الدكتورة ميا، الي بفلوس ابوي خليتها بس تشتغل على حالتي. 

وبيوم خروجي من المستشفى طلبت من الدكتورة ميا انها تخرج معايا ، رفضت بالبداية عشان التزامها بالعمل بالمستشفى، لكن بفلوسي غيرت مدير المستشفى وخليتها هي المديرة، المال بغير كل اشي بالدنيا حتى النفوس، وعلى شط البحر بنص الليل انا والدكتورة ميا لوحدنا. 

 

انا مرسي بجد يا دكتورة على الي عملتيه معايا . 

ميا بليز متقليش دكتورة نديني بأسمي عادي وبعدين هذا واجبي. 

انا ميا قوليلي ايه الي خلاكي توقفي معاي كل هي الفترة. 

ميا ههههههه عامل نفسك مش عارف يعني؟. 

انا لا والله ماني عارف، عرفيني. 

ميا هو تفتكر انا صرت مديرة ازاي، فجأة؟ 

انا ههههه هذا اقل واجب يا ميا على الي اعملتيه معايا . 

ميا بس انت عارف إنك انت الي جبرتني بنفوذك عشان أبقى معاك بالمستشفى. 

انا يا ميا متحبكيهاش اوي كدا يعني. 

ميا بالعكس انا اصلا مبسوطه جدا أنى بيوم اوصلت لهدفي. 

 

حاولت أقرب على ميا وحطيط ايدي على خصرها وحاولت ابوسها من شفايفها . 

 

ميا انت شو ابتعمل . 

انا منتي عارفه شو بدي اعمل . 

ميا انت انجنيت ، احنى اتفقنى انكون اصحاب. 

انا عادي والاصحاب بيعملو مع بعض هيك عادي. 

ميا لو سمحت قوم وصلني عشان انروح . 

 

مرديتش عليها وقربت عليها أكثر وبستها غصب عنها، دفعتني لورا وبلشت اتصيح بوجهي، وكأنها معاها نوبة جنون. 

 

انا انتي اتجنيتي يا ميا. 

ميا انت الي اتجنيت شو الي ابتعمل فيه. 

انا انا عايزك انتي . 


يتبع.....

رواية انا والشيطان الجزء التاسع

issa
issa
مدون مختض في النقد البناء والاحداث المنوعة في المواقع العربية ووسائل التواصل الاجتماعي youtube facebook

تعليقات