القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انا والشيطان الجزء السابع

 رواية انا والشيطان الجزء السابع



نمت مع سوزي لوجه الصبح، وبعدها وصلتها للبيت وحطيتها تحت المراقبة عشان لو فكرت اتلف ودور امحقها عن وجه الارض، وبيوم بعد الظهر بشوف ريتا بالشارع. 

 

انا ريتا اوقفي اشوي عاوز اكلمك. 

ريتا مين انت؟ 

انا ايون انا خلينا نحكي شوي. 

ريتا عاوز ايه. 

انا والله عاوز اتكلم معاكي. 

ريتا الي بينا انتها . 

انا انا مش عاوز أصلح اي شي بينا انا عايز احكي معك. 

ريتا مشان الله اتركني بحالي. 

انا انتي بس اسمعيني. 

ريتا هيني سامعتك قول. 

انا هون ما بينفع تعالي اطلعي معي بالسيارة لنقعد بمكان نتفاهم. 

ريتا مكان مثل الجبل الي ايتعمل اعمالك الوسخه فيه وتتبرا عنها. 

 

مقدرتش أكمل معها نقاش، واسرعت بالسيارة لحد ما قلبت فيا، احكولي ان كان حادث مروع، ودخلت غيبوبة، كنت متعصب منها بجد. 

 

انا انا وين وشو بعمل بالمستشفى. 

الدكتور الحمد الله على سلامتك. 

انا سلامت ايه انا شو الي حصل معايا . 

الدكتور انت اصحيت من غيبوبة استمرت شهرين. 

انا اوووزف شهرين؟ وشو الي حصل معايا . 

الدكتور صار معك تقطع ببعض الانسجة والاوردة الدموية وربنا ستر. 

انا انا عايز اخرج من المستشفى حالا. 

الدكتور اهدى وروق، يا دكتورة ميا من فضلك اعطيه ابرة المهدئ بسرعة. 

 

اغفيت بعد ما اخذت ابرت المهدئ، على صورة الدكتورة ميا، كانت دكتورة مثل لعبة الباربي ، لدرجة أنى انسيت إني موجود بأفخم مستشفى بالعالم كله، وحسيت حالي مع ميا بشي ملهى ليلي. 


يتبع.......

رواية انا والشيطان الجزء الثامن

issa
issa
مدون مختض في النقد البناء والاحداث المنوعة في المواقع العربية ووسائل التواصل الاجتماعي youtube facebook

تعليقات