القائمة الرئيسية

الصفحات

فقدت عذريتي تجميعة قصص كاملة

 فقدت عذريتي قصص فتيات



 فقدت عذريتي القصة الاولى

فتاة فقدت عذريتها ، تقول فقدت عذريتي كاملة ، وكانت صدمة بالنسبة لي لم اعرف ثمنها إلا فيما بعد .

تقول لقد فقدت عذريتى بسبب غبائي وجهلي وبعدي عن ديني ، فقدت عذريتي بسبب حماقتي وشهوتي العارمة .

فقدت عذريتي بسبب الإباحية.


الفتاة تتكلم عن قصتها في فقد عذريتها ، وما آلت اليه الامور فيما بعد .

وبداية القصة ، عندما كنت مراهقة 16 عام ، كنت اعرف شاب وهو يكون شقيقها لصديقتي ، وأحبني ، وتعلقت به ، وكنت التقي به بحجة زيارة صديقتي .

حتى اختلى بي في بيتهم ولم يكن احد موجود سوانا وهنا بدأت القصة .

حاول مرات عدة أن يقترب من جسمي كانت دقات قلبي اشبه ما تكون سريعة جدا .

كنت بنت بدأت تكشف عن جسدها لهذا الشاب شيئا فشيئا ، ويقول لي أنتي جميله وحبيبتي ومن هذا القبيل .

كنت اعرف انه يود ان يقيم علاقة جنسية معي ، لكني قلت سوف امنعه واجعله يداعب جسدي فقط .

بدأ يتعمق في جسدي وأستسلمت ، لكن صوت الباب وقدوم احد ، وبسرعة لبست ملابسي وخرجت من الباب الخلفي ورجعت الى البيت .


في الليل ، انتابني شعور دب اللهيب في قلبي كلما تذكرت ما يحصل واخذني الشوق ، وبدأت اسأل نفسي ، هل العذرية شيء مهم اخاف من فقدانه ؟ وما المشكلة إن عاشرت هكذا شاب .

كم اتوق ل ممارسة الجنس معه ، أنني اتوق لذلك ، يومين وانا اتحين الفرصة ، حتى اتصل بي وانه لوحده وتحججت بزيارة صديقتي وذهبت للبيت عنده .

بالفعل ذهبت وكنت اجمل فتاه ومن جهلي سلمته نفسي لن انسى هذه الحادثة .

مبسوطه وخايفة من اي شي ، يا ترى ماذا سيحصل وهل هناك خطر علي ؟ .

شلحت الزي الشرعي ، وكذلك باقي ملابسي لكنني لم اخجل كبافي البنات الأمر ربما كان غريب معي .

بالفعل بدأ يداعب جسدي وخلع عني كل ملابسي ، وقعت في احظانه ، اشتدت حرارتي جدا ، كشفت عن تفاصيل جسدي ، شعرت برغبة جنسية قوية .

بدأت أشعر بأني اريد المزيد ، كنت اضن انه اجمل ايام عمري ، وبعد ذلك باشرني بممارسة الجنس وفض غشاء البكارة ، لم اعد تلك الفتاة المراهقة ، فقد فض عذريتي و الغشاء .

لم اشعر ب فقدان ذلك الشيء ولم يكن لذي معرفة كبيرة .

استفقت حتى قام معي ب مجموعة من الافعال القدرة معي ، كانت سببا لاستفيق من فعلتي ، أنا الان غير عذراء وفقدت عذريتي ، اني فتاة منحرفة .

وأنا اشعر بالندم ارتديت ملابسي وعدت للبيت ابكي ، انا اليوم نادمة ، لن تصدقو مدى الالم عندما تفقد عذريتك بهذا الشكل .

المرأة فاقدة العذرية بعلاقة جنسية محرمة نتنة ، والى متى سيبقى ذلك طي السرية ؟ .

أنها مرتي الاولى وغلتط العمر ، ستكون سبب دمار حياتي .

سألت نفسها ، كيف سمحت لنفسها ان تخلع لباسها وتجعل شاب يداعب جسدها ، كل ذلك من اجل عملية جنسية قصيرة وأحيانا أقول لنفسي على ماذا مقبلة ؟ .

اقول لنفسي انتي واحدة سافلة ، أعرف ذلك كل ليلة ، تغيرت حياتها الشخصية و حدث ذلك .

انا نادمة جدًا ، وافكر في إجراء عملية ترقيع غشاء البكارة مع اني لن استعيد عذريتي ، فقد فقدت عذريتي .

فقدت عذريتي بوقت مبكر ، في مرحلة المراهقة ، طريق جميل للحظات وتصبح عبد مخاوفك وما الحل ، طوال عمرك سوف تندمين .

غشاء البكاره انفض في دقائق ، وانا نادما طول العمر ، في سن مبكر ، أنه مؤلم ، صورة علقت في ذهني .

هذه الفتاة اهانت جسدها دون رحمه ، لأنها اتبعت الشيطان ، ادمنت العادة السرية وتجرعت سم الشهوة .

السؤال ، هل الرواية انتهت ، لم تنتهي ، ففي الاجزاء التالية الكثير من القصص .




 فقدت عذريتي القصة الثانية

فقدت عذريتها  ههذ الفتاة مثل رواية ينتهي فيه الفصل الاول في فض غشاء البكارة بطريقة غير شرعية وفقدت حياتها في سن مبكر .

فقدت عذريتي في سن المراهقة .


تروي قصتها وتقول ، اني الآن اكتب بقلم وحبره دم سال من شرفي ، أنا سارة 25 سنة ، وكنت عندما فقدت عذريتي 16 سنة ، والآن انا فتاة تعيش عند شقيقها بذل وهوان ، وترفض عروض الزواج خوقا من ان تفقد المزيد من كرامتها .

لقد مر وقت طويل على ما حصل معي ، واصبح مر الزمان طي النسيان ، لكني ما زلت اذكر .

وأنا في سن المراهقة ، لم اكن اعرف المقولة الشهيرة ، شرف البنت اغلا ما تملك ، وبعد فوات الاوان ، يجد انسان إجابة اسئلته كلها ، وسوف تصدق كل ما قيل يعدها .

كنت بنت مراهقة عندما اغواني شاب ، أنه شاب وسيم ، اقنعني بالقيام ب العادة السرية كل يوم .

جعلني ادمن على الأفلام الجنسية ، هكذا اصبحت عبده عنده افعل ما يقول لي ، حتى طلب مني صورة لي وانا عارية ، فارسلت له .

بالنهاية طلب ممارسة الجنس معي ، لم اتردد او خفت من فقدان شيء ، أنها تجربة جميلة بالنسبة لي ، او كما تخيلت .

فقدت عذريتى معه ، واصبحت مثل الكلبة يعاشرني متى يشاء ، حتى اختفى بشكل نهائي عن الوجود .

اقام علاقة جنسية معي علاقة كاملة ، وعدة مرات و جميع الأمور المقرفة لي ، تبا لذلك الغشاء العذرية ، المرأة حينما تفقد شرفها تصبح بدون قيمة .

عاشرت بعده عدة رجال ، صنع مني مدمنة جنس ، على الصعيد الشخصي أنا عاهرة ، أنني عاهرة لأنها باعت جسدها للهوى .

و ماذا افعل الآن ، أقول لنفسي احيانا ، ماذا فعلت ؟ ، أعرف اني اضعت شرفي ب ليلة ، حدث ما حدث ، والماضي لا يعود ، الفصول ال عشر من حياتي انتهت ، وأتيت بجريمة كبيرة ، السؤال هل هناك امل ؟ لا .

فكرت في إجراء عملية لترقيع غشاء البكارة ، ولكن ما الفائدة ، لن يعيد ذلك لي كرامتي .

مرحلة حقيرة في حياتي ، كنت فيها عذراء ، والان اصبحت شمطاء ، طريق الشيطان بالفعل يحرق اي فتاه .

وأنا الآن اسير نحو المجهول ، ربما اشبه البنات ، لكني من الداخل محطمة .

ذات يوم ، طلب شاب يدي ، فرفضت وخايفة من المستقبل .

فقدت عذريتي كاملة ، و اعرف اني فقدت شرفي ، وهذه هي قصتي و هكذا فقدت عذريتي ، لقد فقدت شخصيتي كياني شرفي ، لقد فقدت عذريتي بسبب شغفي بالجنس ، لا اعلم ربما فقدت عذريتي بسبب جهلي .

ف هل فقدت حياتي بذلك ، سأبقى طوال عمري وحيدة ذليلة ، وذلك كله بسبب افعالي وها انا ذ امرأة تكشف عليكم قصتها وكانت سبب تعاستي .

انا امرأة في البداية خلعت لباسها وتجرعت سم وأحيانا الفجور .

واصبحت الشخصية العربية المنحرفة صامتة بدون صوت قالت وفعلت أكثر من الرواية التي قيلت .


ووصفت بأنها العاهرة حلمت وحملت معها الخزي ، نادما جداً ، ليتني مت قبل ان يحصل شيء وقعت في فخه واصبحت مجهول المصير ؤ الأمر و الحادثة عمرها طويل ولن تنتهي .

شي مرة فكرت انتحر وما متت ، يا ترا سويت شي صح بحياتي ؟ وهل من امل ؟ ، هناك ربما امل لكنني يائسة ، 

هذه هي قصتي قصة فتاة فقدت عذريتها ، الفتاة العاهرة في اخر الفصل  ، رواية أنا و عذريتي ، تلك قصة فتاة فقدت عذريتها قصة العذرية و صور عارية لي و ممارسة الجنس  وفقدان هويتي وشخصيتي .

وخلعت لباسها وفقدان عذريتها وانغمست بأفعال جنسية ، هذه هي نهاية قصتي .




 فقدت عذريتي القصة الثالثة

قصة اخرى عن فتاة فقدت عذريتها ، رواية عندما فقدت عذريتي كاملة بقلم انسانة محطمة .

فقدت عذريتي بعد اغتصابي .


اني فقدت عذريتي بعد اغتصاب ثلاث رجال لي ، خطفوني واغتصبوني هكذا فقدت عذريتي ، لقد فقدت اغلى ما املك .

بداية قصتي كنت تلك الفتاة في سن العشرينات، يتيمة وفقدت اخي الوحيد ، هنى اصبحت لقمة سائغة .

تقدم لي شاب من اجل الزواج ، وفعلا وافقت وخطبني ، واتفقنى على ان يتم الزواج بعد بضعة اشهر ، كان بمثابة المنقد لي من وحدتي .

وكنت ادرس في الجامعة وكنت في الفصل الاخير من التخرج ، احتفلنا ، وكان الاحتفال لوقت متأخر ، ولم اكن ادري ان ما سيحصل سيغير حياتي كلها .

وأنا في طريق العودة وبعد انتهائي من الحفل ، في الشارع افقد الوعي جراء ضربة على الرأس ، واستيقض في غرفة مظلمة ، لن تصدق ما حصل ، شاب مريض نفسي عنده هوس ، شكله كالقاتل المتسلسل ، لكنه ليس بقاتل .

جردني من كل الملابس ، وحمل مجموعة من الادوات القدرة ، لكن بالغالب يبدو انها ادوات جنسية، وضع شريط على فمي وكتم صوتي ، وبدأ يلتقط لي صورة بعد صورة .


بعدها ، وانا مقيدة مربوطة بحبل مرمية على الارض ، بدأ ممارسة الجنس معي ، وهنا كانت بداية فقدان عذريتي  لم يتوقف حتى فض غشاء البكارة .

صرخت دما واكثر من مرة احاول ان اتوسل اليه ، لكنه لم يكن يسمع صوتي .

كانت رائحته نتنة جدا ، ليتني اموت وارتاح ، ماذا فعلت ليحصل معي كل هذا ، هذا ما حصل باليوم الاول .

في اليوم الثاني فك الشريط الذي على فمي وبدأ يغتصبني ويمارس الجنس معي لساعات ، لقد هتك عرض تلك الفتاة المسكينة .

فتاه بدأت تتمنا الانتحار وقعت بين يدي مغتصب مهووس جنسيا ، وتواجه مصير مجهول ، ربما الموت ربما المزيد من الاغتصاب ، لا احد يدري .

وكذلك في اليوم الثالث ما عدت اسأل نفسي ، اكيد انه سوف يغتصبني وابكي دما ، لكنه لم يفعل ، بل فعل ما هو اقدر .

يا ليتني مت قبل ان يفعل شيء مما فعل ، احضر احدى العصي وكانت موجودة في المخزن الذي كنت محتجزة فيه وبدأ يضربني بها حتى كسر عضامي وبدأ جسمي يتلطخ ب دم من جلدي .

لكنني كنت صبورة ، صبورة على لا شيء ، حتى خطر في بالي الحل ، ربما يريدني ان اطاوعه وربما يفك قيدي واهرب ربما .

جعلته باليوم التالي يغتصبني وعملت نفسي اني مستمتعه معه ، وعرضت عليه ان يفك قيدي لكنه رفض .

حتى اليوم الذي يليه فعلت نفس الشيء ووافق ، جعلته يغتصبني بكثرة ، وشجعته على ذلك ، حتى شعر بكامل الأمان ، ونام .

عذريتى شرفي حياتي كلها ذهبت ، مسكت بقطعة حديد ، وبدأت اضرب فيه على رأسه حتى اغمي عليه وربطه .

هنى تملكني الانتقام ، وكلما استيقض ضربته حتى اغمي عليه .

القتا. تفقد شرفها عدة مرات ، العذرية سلبة بسهولة ، بنت تحولة لمجرمة ، بدأت تفكر بدون رحمه  ب سبب ما فعله هذا الحقير ، علاقة تلو علاقة .

يومين وهي تعذب فيه ، بسبب افعاله القدرة ،  وما فعلته صادم ، مارست الجنس مع مغتصبها وهو مقيد بملك ارادتها ، وبعد ذلك قطعت اعضائه التنتسلية بسكين وتركته يزف حتى مات .

تقول ، أنا لم اعرف من اكون ، ولم أجد إجابة لفعلتي ، هل أنا مجرمة ؟ ، أنني الان اعشق الانحراف ، فى تلك الليلا اكتسبت الشر كله ، عملية قتل نفدتها به بوحشية ، وأحيانا كنت اود القيام بأكثر من ذلك .

واحدة من ابشع الجرائم ، ليلة صاخبة بالدم ، حدث ما قالت ، وودت لو كان أكثر ، الرواية المحزنة  قد انتهت في ليلة الواحد والعشرين من تموز .

قالت فيها عن كيفية قتله والانتقام منه وكيف اغتصبته بعدما قام باغتصابها ، قصة غريبة تحصل وبنهاسة اغرب .

ولكن هل ما ثامت به سيء جداً ام دفاعا عن النفس ، وهل ما قامت به من حقها ام لا ؟ .

تفاصيل كثيرة في القصة ، تتحول من عذراء الى مغتصبا ثم مغتصبة ثم الى مجرمة. 

سؤال ، انك لو كنت مكانها ، هل ستفعل ما فعلته ، ؟ ، الأمر صعب جدا ان تعيش تلك الضروف ، الحادثة التي غير. حياة فتاه الى ذلك .

اسال نفسي هل سيستمر هذا السيناريو وهل ستستمر بأفعالها ، ؟ . هنى تنتهي القصة .

شاركنا برأيك .




فقدت عذريتي القصة الرابعة


قصة لفتاة مراهقة ، تفقد عذريتها مع صديقتها الشادة جنسيا بقلم صديقتي عاشرتني .

صديقتي افقدتني عذريتي .


فتاة مراهقة ، تزورها صديقتها كل يوم المقربة منها كثيرا ، هذه الفتاة تجد تصرفات غريبة من صديقتها ، ففي البداية تغلق الباب بالكامل لكي نبقى وحدنا .

وتحاول ان تخلع ملابسها كلها امامي ، وتحاول ان تتحسس جسدي بشكل ملفت وغريب ، في البداية لم اكثرت ، لكن عندما بدأت تداعب المناطق الحساسه في جسدي هنى جن جنوني .

في كل مره كانت تفعل ذلك كنت أنا امنعها ، لقد زادت في كل مرة من افعالها ، والكارثة كنت كل مره احاول ان اقول لها اني معجبة في شقيقها ، كانت لا تكترث وتستمر بافعالها معي .

وأنا منعتها مرات عديدة واصبحت اعرف ما تريد ، في الأول ، ضننت انها اشياء تافها او انها لا تدري شيء ، ولكن عندما قالت لي انها فضت غشاء البكارة بنفسها واصبحت غير عذراء جن جنوني .

وبدأت تحكي لي القصص عن افعالها وبدأت تقنعني اننا بالامكان ان نستمتع سوية لكني رفضت .

وبعد الكثير من المحاولات ، وفي المرة الاخيرة نزعت عني ملابسي الداخلية وبدأت تتحسس وتقبلني ، منعتها قدر المستطاع ، لكنها كانت قوية جدا .

تركتها وخرجت وبدأت افكر فيما فعلته ، حتى زارتني بعد ايام مرة اخرى تلك الفتاة فاقدة العذرية  ، بنت مجنونة مهووسا جنسيا ، 

بدأت تمارس امامي العادة السرية ، وجعلتني افعل مثلها ، بدأت بعد عدة ايام انخرط في هواها ، حتى في يوم من الايام وجدت نفسي اعاشرها وتعاشرني .

حتى اخر مره ، قامت بوضع اصابعها داخل مهبلي وفضت غشاء بكارتي وانا لا اشعر ، ومن يومها وانا منغمسه مع هذه الفتاة بالجنس.

غير قادرة على التحرر من ممارسة الجنس معها ، ولم اكثرت كثيرا بعد فقدان عذريتي ، عذريتى ذهبت بسبب تلك الفتاة ودون ان اعاشر اي رجل .

كانت سبب لاختلال حياتي وتفسيري لل علاقة ، واصبحت حياتي مدمنة جنسية .

هي فقدت عذريتها و اني فقدت عذريتي كاملة معها ، وقبل ذلك كنت اقول هل فقدت حياتي ؟ نعم فقدتها ، فقدت عذريتي بسبب جهلي وغبائي .

وللاسف ، تقدم لي شقيق صديقتي التي تعاشرني ، واخبرتها ان نخبره الحقيقه وما قمنا بفعله على امل ان يتغير كل شيء واعيش وينتهي كل هذا ، لكنها رفضت وهددتني انها ستخبره بأني فقدت عذريتي مع شاب غريب .

وبعدها بدأت تمارس معي الجنس ، ولم احرك ساكن ووجدت نفسي اندمج معها بتلك الافعال المقززة القدرة .

تسربت المعلومات لشقيق صديقتي ، وفقدت الامل بكل شيء ، حتى اتت الي بيوم فنزعت لباسا فى ثواني ، قالت ماذا ، قلت لها ادمنت عليكي ، وأحيانا اتصل بها لاقول تعالي نفعل كما بالسابق يوم افقدتيني العذريه .

أشعر برغبة بها جدآ ، انتي عشيقتي ، تعالي كل ليلة اريد منك أكثر من ذلك .

السؤال ، الى متى سنبقى كذلك اصبحت اعمارنا في الواحد والعشرين وما زلنا نقوم بذلك .

سنه تتبعها سنة وعام وراء عام ، ومع مرور الوقت تصبح شادة جنسيا اكثر .

اصبحت مدمنة ايضا على الفيديو الاباحيه ، بالفعل ، هذه فتاه اوقعتني في المحظور .

وقعت في شركها ، الى المصير مجهول ، ربما يتغير الأمر لكنني لست واثقة ، الطريقة الوحيدة ان ارجع البكاره وهذا شيء مستحيل .

وكذلك يا ترا هل سيعلم أحد ؟ هذه الحادثة كبيرة ، لم يكن لاحد ذات يوم لو علم ان يغفر لنا .

الحل هو التخلص في البداية من هذه المرحلة ، لكن لا اعرف كيف بعد ادماني عليها .

ليتني منعتها بوقت مبكر ، اصبحت ضمن الان في قصص الجنس والشهوة ، مرحلة ستستمر معي طويلا .

هنى تنتهي قصتي في فقدان عذريتي ، وتبدأ قصص اخرى .

شاركنا برأيك .


لقرائة الاحزاء بشكل منفصل من هنا .


فقدت عذريتي الجزء الاول .


فقدت عذريتي الجزء الثاني .


فقدت عذريتي الجزء الثالث .


فقدت عذريتي الجزء الرابع .


issa
issa
مدون مختض في النقد البناء والاحداث المنوعة في المواقع العربية ووسائل التواصل الاجتماعي youtube facebook

تعليقات