القائمة الرئيسية

الصفحات

المسلسلات المصرية قصة غباء طويلا جدا.

قصة غباء المسلسلات المصرية على مر العصور.


من منا لم يشاهد او يتابع مسلسلا مصريا في حياته، او على الاقل شاهد مقتطفات من تلك المسلسلات، لماذا قصص هذه المسلسلات من كوكب اخر.

المسلسل مصري والمخرج من المريخ.


على مر التاريخ برعت مصر في الانتاج الفني على صعيد الافلام والمسلسلات بين اقرانها الدول العربية، وكانو دائما سباقين لتوثيق تاريخهم عبر تلك المسلسلات او الافلام.

مثلا كحرب اكتوبر الذي اضهر مصر في هذا الفلم كمنقضة للعالم والجندي الذي فاق سوبرمان وباتمان والرجل العنابي في بطولاته، وكل ذلك يخالف الحقيقة التي وقعت والتي رواها اصحاب الحدث.

كل تلك المسلسلات تكتب بسيناريوهات وهمية ليس لها على ارض الواقع اي حقيقة انما هي مجرد وهم اختلقه من ادعو انهم فنانون والرقاصة فيفي عبدو.

كيف يخفي الفن المصري حقيقة الحياة.


دائما تضهر المسلسلات المصرية لتروحي حدث كله يدور حول الخيانة الزوجية والحب، وهذا يعكس انطباع قوي حول خلو هذا البلد من المشاكل ومشكلته الحب، ويضهر الحكومة الطيبة اللطيفة تحاول ان تساعد هذا الشعب على حبه.

لكن في الحقيقة الفن والاعلام المصري ليس اكثر من مهرج يعمل لدى المسؤولين الذين نهبو هذه البلاد كغيرها من البلدنا.

وهنى تكمن مشكلة فيفي عبدو، حيث طوال مسيرتها لم تستطع ان تهز وسطها بشكل صحيح لنتقض الملاين من المصرين، فيفي عبدو رمز الصمود لدى المصرين، نتمنى لكم مؤخرة جميلة مثل ياسمين صبرس.
issa
issa
مدون مختض في النقد البناء والاحداث المنوعة في المواقع العربية ووسائل التواصل الاجتماعي youtube facebook

تعليقات